توقيف أول مخالف لقانون منع تصوير عناصر الأمن دون علمهم

أوقفت عناصر "الحموشي" أول مخالف لقانون تم إصداره مؤخرا يقضي بمنع تصوير رجال الأمن بالمغرب أثناء أدائهم لمهامهم، وذلك بالعاصمة العلمية فاس؛، بعد اتهام شرطي المرور له بتصويره.

وكشفت يومية "أخبار اليوم"، أن الشخص المعتقل موظف بالمحافظة العقارية بمدينة صفرو، وحل بمدينة فاس لقضاء غرض له بشارع محمد الخامس، حيث ركن سيارته بالساحة الخلفية لمحكمة الاستئناف والقريبة من مقر المنطقة الأمنية الثانية لدار الدبيبغ، قبل أن يفاجأ بحضور شرطي للمرور رفقة زميل له، أشعراه بأن سيارته توجد في وضعية مخالفة للقانون.

و ذكر المصدر ذاته أن موظف المحافظة العقارية لم يستسغ وجود سيارة بالمكان نفسه سمح الشرطيان المذكوران لصاحبها بركنها بالمكان نفسه الذي اعتبراه بأنه مخالف بالنسبة إلى سيارته، وبادر إلى إخراج هاتفه وشرع في تصوير المشهد في محاولة منه لإثبات وضعية السيارة الاخرى.

وأشار نفس المصدر أن الشرطيان التفتا إلى عملية التصوير، وحجزا على الفور هاتف صاحب السيارة واقتاداه إلى مقر المنطقة الأمنية الثانية بشارع محمد الخامس.

وأضافت "أخبار اليوم" أن وكيل الملك قرر متابعة موظف المحافظة العقارية في حالة سراح وبدون كفالة مالية، في انتظار مثوله أمام أول جلسة محاكمته تنطلق في 14 من نونبر الحالي، أمام الغرفة الجنحية للمحكمة الابتدائية.

مشاركة