تأجيل "مهرجان مكناس" من جديد تضامنا مع ضحايا "فاجعة بوقنادل"

تقرر تأجيل النسخة الثالثة من "مهرجان مكناس"، إلى شهر دجنبر القادم، تعبيرا من مجلس جماعة المدينة، عن تضامنه مع ضحايا حادث "بوقنادل" الماساوي، الذي خلف مصرع 7 أشخاص وإصابة 125 آخرين بجروح متفاوتة الخطورة.

وكان مقررا أن ينظم مجلس جماعة العاصمة الإسماعلية المهرجان المذكور، ابتداء من يوم 23 إلى غاية 27 أكتوبر المنصرم، إلا أن فاجعة "بوقنادل" جعلته يعقد اجتماعا استثنائيا ويقرر تأجيل المهرجان، احتراما لروح الضحايا وتضامنا مع عائلاتهم.

وستتميز الدورة الثالثة لـ "مهرجان مكناس"، الذي يسعى إلى التعريف بالمدينة وتاريخها العريق والحفاظ على الموروث الثقافي للعاصمة الإسماعيلية، بمشاركة مجموعة من الشخصيات الفنية، أبرزها الفنان اللبناني وائل جسار والفنانة المغربية سلمى رشيد، بالإضافة إلى الفنان الكوميدي "إيكو".

وكان حادث انخراف قطار مكوكي عن سكته الحديدية على مستوى منكقة "بوقنادل"، ويربط العاصمة الرباط بمدينة القنيطرة، قد أثار جدلا واسعا لدى الرأي العام، بعدما راح ضحيته 7 أشخاص وأصيب آخرون بجروح خطيرة.

مشاركة