تفاصيل الإعتداء على نادل وبتر يده من طرف لصين بأيت ملول

تواصل عناصر الشرطة القضائية بمفوضية أمن ايت ملول، تحرياتها بهدف الوصول إلى هوية شخصين، قاما بالاعتداء على نادل مقهى بحي أركانة، وبتر يده وسلب هاتفه النقال ومبلغ مالي كان بحوزته.

وحسب مانقلته صحيفة "المساء"، فإن الضحية حاول سحب يده المبتورة من الأرض بصعوبة، وأعاد لفها وسط قطعة من ثيابه، في وقت ظل على حاله يستغيث بالمارة قصد إنقاذه والتدخل لإسعافه دون جدوى، قبل أن يقدم أحد المهنيين المعروفين بالمنطقة ويبادر إلى حمل الضحية على متن سيارته الخاصة إلى مقر مفوضية الأمن، حيت تم إستدعاء سيارة إسعاف أقلت الضحية للمستشفى الإقليمي بانزكان، ومنه إلى المستشفى الجهوي الحسن الثاني بأكادير.

وانتقلت فرقة أمنية خاصة، إلى المصحة المعنية، حيت تم الاستماع إلى الضحية في محضر قانوني، أعاد من خلاله للمحققين، تفاصيل الإعتداء الشنيع التي تعرض عليه، مدليا ببعض أوصاف الجانين وكذا الدراجة التي كانا على متنها، في انتظار اعتقالهما وتقديمهما إلى العدالة، يضيف ذات المصدر.

مشاركة