بعد غياب 18 سنة...ماجدة الرومي تعود لمهرجان الموسيقى العربية وهذه شروطها

أعلنت جيهان مرسي مديرة مهرجان الموسيقى العربية رسميا،
عن مشاركة الفنانة اللبنانية ماجدة الرومي في حفل الختام.

وأكدت جيهان أن ماجدة لم تضع أية شروط بل رحبت بدعوتها لحضور المهرجان لاسيمت بعد غياب دام 18 عاما، غير إنها وضعت شرطا واحدا، وهو أن يقام الحفل على خشبة المسرح الكبير لدار الأوبرا المصرية.

وكشفت جيهان عن كواليس التفاوض مع ماجدة الرومي، مشيرة أن عودتها لمهرجان الموسيقى العربية تأخرت ثلاث سنوات كاملة، فقد تم التفاوض معها عام 2016 ووافقت على الفور، وعندما تم إخطارها بانسحاب الرعاة تنازلت عن جزء كبير من أجرها، ولكن لم تتمكن دار الأوبرا وقتها من تحمل نفقات الفرقة الموسيقية، وتجددت المفاوضات العام الماضي، ولكن تعثرت مع رحيل والدة ماجدة، وهذا العام وافقت على الفور ولم تضع أية شروط، بل ساهمت في تذليل عقبات كثيرة، منها الأجور، حسب ما أورده موقع "سيدتي".

ويذكر أن مهرجان الموسيقى العربية سيقام في الفترة الممتدة من فاتح إلى 12 من نونبر القادم، ويضم 43 حفلا فنيا على 7 مسارح، كما سيتم تكريم 17 شخصية ساهمت فى إثراء الحياة الفنية في مصر والعالم العربي، بإهدائهم دروع المهرجان، من بينهم الفنانة المصرية الراحلة شادية، والفنانة التونسية لطيفة.

مشاركة