محمد فضل شاكر: "أعشق المغرب وأزمة لمجرد تشبه أزمة والدي

كشف الفنان اللبناني الشاب محمد شاكر، ابن الفنان فضل شاكر أنه يعشق الفن المغربي كثيرا، خاصة الأغاني الشبابية والتراثية، كما عبر عن إعجابه بالفنان سعد لمجرد، قائلا: "أنا من المعجبين بفن لمجرد وحزنت جدا لما وقع له، أدعوا له ولوالديه بالصبر على أمل أن تمر محنته بسلام".

وشبه الفنان أزمة "لمجرد" بأزمة والده قائلا: "الإعلام في بعض الأحيان يظلم الفنان، وسعد سيكتشف بعد هذه المحنة من كان يحبه بصدق ومن كان ينافقه، فأنا لست مصدقا لما يقال عنه، ولكن بعد الضيق يأتي الفرج، فأتمنى له كل النجاح وأن يفك الله أسره".


وأضاف: "الفنان الناجح يكون مستهدفا من بعض الجهات قصد تحطيم حياته ومستقبله الفني، وخير مثال على ذلك والدي وسعد لمجرد، فالفنان يتعرض لظلم كبير، ولا يسعني إلا أن أقول "الله يسامحهم واتقوا الله شوي" فكما ظلموا الناس سيأتي اليوم الذي يندمون فيه على ما قاموا به، من جهتي أنا سامحت أي شخص ظلمنا".

وبالإضافة لسعد لمجرد، كشف محمد شاكر أنه أصبح يتابع الفنان المغربي الشاب زهير بهاوي، وعبر عن إعجابه بأغانيه.

وحول ما إذا كان ينوي الغناء باللهجة المغربية قال ابن فضل شاكر: "طبعا أنوي الغناء باللهجة المغربي، فأنا أعشق هذه اللهجة، وأستعد لطرح أغنية مغربية قريبا".

وبخصوص فكرة أداء ديو مع فنان مغربي، أكد الفنان أنه يركز في هذه الخطوة على الصوت والفكرة قبل الاسم، لذلك لا يعرف بعد من هو الفنان المغربي الذي قد يتعامل معه قائلا: "عندما سأزور المغرب سأكون حريصا على اللقاء ببعض الفنانين لأعرف من هو الفنان أو الفنانة التي سأختارها كشريكة في ذلك العمل، لأن هذا الأمر يعتبر بالنسبة لي دقيقا ويلزمه تمعن".

وكشف محمد شاكر عن عشقه الكبير للمغرب قائلا: "أعتبر المغرب بلدي الثاني "حبيب قلبي المغرب" أنا أعشق هذا البلد وزرته مرات عديدة، أما الحفلات التي كان يقيمها والدي في المغرب فتعتبر من أحلى حفلاته، وطبعا أنوي زيارة المغرب قريبا لأتعرف على الجمهور المغربي هذه المرة كفنان لا كابن الفنان فضل شاكر، وأتمنى أن يحبني المغاربة على قدر حبي لهم.".

مشاركة