هكذا أصبح شكل الطفلة الصغيرة بطلة فيلم "عمر وسلمى"

فاجأت الطفلة ليلى احمد زاهر متابعيها على الانستغرام بنشرها لصور جديدة تظهر فها بلوك محتلف وطلة تظهرها اكبر من سنها.

ويتذكر الجميع تلك الطفلة الصغيرة التي شاركت في فيلم "عمر وسلمى"، للفنان تامر حسني ومي عز الدين، والذي كسبت فيه ليلى آنذاك شهرة كبيرة في العالم العربي، نظرا لجمالها وخفة ظلها، ولكنها اختفت في السنوات الأخيرة برغبة من والدها الفنان أحمد زاهر.

وبسبب هذا الغياب بات ظهور ليلى على مواقع التواصل الاجتماعي يخلق جدلا كبيرا بسبب الاختلاف الكبير في شكلها، وتحولها من طفلة إلى مراهقة.

مشاركة