مريم سعيد ترد على منتقدي صورتها الأخيرة وتشبيهها بسميرة سعيد

عبرت الاعلامية المغربية مريم سعيد عن رأيها في التعليقات التي طالت صورة نشرتها في انستغرام، وقالت إن البعض منها كان مضحكا خصوصا بعد تشبيهها بالممثلة نادية الجندي والمغنية سميرة سعيد، فيما كان البعض الاخير مسيئا بشكل لم يعجبها.

وقالت سعيد، في فيديو على "سناب شات"، إن سبب تغير ملامحها ناتج عن قيامها بتعديل على الصورة، من أجل إعطائها جمالية، إضافة إلى ارتدائها للقبعة التي غطت نصف وجهها بسبب الشمس التي منعتها من فتح عينيها بالكامل، مؤكدة ان الموضوع بعيد عن عمليات التجميل أو ما له علاقة بذلك.

وأشارت الإعلامية المغربية أن الهدف الاساسي من نشرها تلك الصورة كان إبراز إطلالتها، لذلك لم تركز بشكل كبير على وجهها أو ملامحها المتغيرة، مثلما فعل الجمهور.

مشاركة