ليلى غفران تتعرض لجلطة دماغية وهذا وضعها الحالي

تمكنت الفنانة المغربية ليلى غفران من استعادة عافيتها من جديد، بعد تعرضها لجلطة دماغية قبل ثلاثة أشهر من الأن، خضعت على إثرها لعملية جراحية مستعجلة.

وحسب مصادر مجلة سلطانة، فإن غفران تحسن وضعها بشكل كبير جدا، مقارنة بالفترة الماضية، وسبق لها أن قالت في تصريح لموقع "اليوم السابع" انها تخطت أزمتها بالعزيمة والارادة، متوجهة برسالة لجميع من يعاني مرضا ما أن يكون قادرا على المواجهة والوقوف امامه من أجل استعادة عافيته".

يشار أن ليلى غفران قامت مؤخرا بإصدار أغنية جديدة، عادت من خلالها إلى جمهورها المغربي بعد غياب طويل.

مشاركة