هل كنت تعلمين أن جسمك يفرز هرمونا اسمه "السعادة"؟

من منا لا يتمنى أن يكون سعيدا، السعادة علميا مرتبطة بهرمون يوجد في دماغ يسمى هرمون السعادة، هذا الأخير هو المسؤول عن تحفيز الشعور بالسعادة.
فكل المشاعر والأحاسيس التي يشعر بها الانسان، من خوف، جوع، عطش وسعادة مرتبطة في الأصل بعملية كيميائية تحدث في المخ من خلال اعطائه أوامر للغدد لتقوم بإفراز هرمونات مختلفة ومن ضمنها هرمون السعادة.
يعمل هرمون السعادة على تضييق الأوعية الدموية، إذ يعتبر ناقلا عصبيا يقوم بنقل النبضات العصبية، ويعود تكوينه بالأساس إلى وجود الحمض الأميني تريبتوفان.
هرمون السعادة أو السيروتونين، هو الهرمون المسؤول عن الشعور بالسعادة، ويوجد بالمخ والجهاز الهضمي والصفائح الدموية للبشر وبعض الحيوانات.
العديد من الخضروات غنية بهذا الهرمون كالفطر مثلا، وتناول بعض الأطعمة يساعد على تحفيز إنتاج هرمون السعادة في الدم، كالأطعمة الغنية بالبروتينات والكربوهيدرات، والأسماك الغنية بهرمون السيروتونين.
ولكن يظل أيضا النوم الجيد وممارسة الرياضة من الأسباب التي تساعد على افراز هرمون السعادة. بينما نقص هذا الهرمون يسبب اضطرابات في المزاج قد تصل إلى الاكتئاب ونقص معدل افراز الأنسولين، وقد يؤثر أيضا على الذاكرة.

مشاركة