مغربية تحقق "المستحيل" داخل مختبر أمريكي

أعلنت السفارة الأمريكية بالعاصمة الرباط، أن المغربية لطيفة الودغيري، تمكنت رفقة زملائها بمختبر جيفرسون الأمريكي، من تحقيق إنجاز علمي، تمثل في قياس كيفية توزيع الضغط داخل البروتون.

وهنأت السفارة المذكورة "الودغيري" على نجاحها، عبر تدوينة لها بصفحتها الرسمية بموقع "فيسبوك"، أكدت فيها أن المغربية حققت المستحيل في الفيزياء النووية مع زملائها في مختبر جيفرسون الأمريكي.

وأضافت السفارة موضحة: "أن لطيفة وفريقها هم أول من تمكنوا من قياس كيفية توزيع الضغط داخل البروتون، أي الجزء الإيجابي من كل ذرة، واللبنات الأساسية لكل شيء يمكننا رؤيته”.

وذكرت السفارة أنه قد تبين أن ضغط البروتون الداخلي الذي تم قياسه هو المادة الأكثر كثافة التي يعرفها العلماء، مشيرة أنه بفضل الإنجاز العلمي الذي حققته "الودغيري" وفريقها، سيفتح أفق بحث جديدة للمساعدة في حل ألغاز البروتون والكون.

مشاركة