تعرفي على أسباب الخمول والشعور بالنوم في كل لحظة

من الطبيعي أن نشعر بالخمول مع الرغبة بالاستلقاء والنوم، وخاصة عندما ننجز عملا متعباً أو بعد أن نمضي يوماً مرهقا، إلا أنه من غير الطبيعي أن نشعر بذلك طوال الوقت، ومن دون بذل أي مجهود يستدعي ذلك.

و يتسبب الشعور بالخمول والنوم بالإزعاج لبعض الأشخاص، حيث يدفعهم ذلك الشعور لتأجيل أعمالهم وواجباتهم، الأمر الذي يشكل إزعاجاً إضافياً لمن حولهم.ولهذا اخترنا أن نقدم لك أسباب الخمول، والأمراض التي تؤدي إلى الشعور الدائم بالإرهاق والتعب، وأهم النصائح لتجنبها او التخاص منها نهائيا:

أسباب الخمول العام:
1- الضغوطات النفسية والتفكير الزائد: حيث أن المبالغة في التفكير في الهموم والمشاكل الحياتية المعقدة تزيد التوتر العصبي وتحدث ضغطاً كبيراً على الدماغ وكافة الأجهزة الحيوية في مختلف مناطق الجسم، مما يتسبب بحالة من الإعياء الشديد والشعور بالإنحطاط العام في الجسم.

2- نمط الحياة: أهم سبب للشعور بالنُّعاس أثناء النَّهار هو عدم النَّوم لساعات كافية أثناء اللّيل، وقد يَعود ذلك لظروف العمل، مثل العمل لساعاتٍ طويلة أو التَحوّل لمُناوبة ليلية.

3- تناوُل بعض أنواع الأدوية: النُّعاس الدّائم من الأعراض الجانبيّة لتناول بعض أنواع الأدوية وخاصّةً: مضادات الهيستامين، والمُهدِئات، والحبوب المنومة.

4- الأنيميا " فقر الدم ": يعتبر فقر الدم أي "نقص الحديد وبعض الفيتامينات الأساسية كفيتامينات ب1 وب2 وب6 وب12 وغيرها سبباً رئيسياً في شعور الإنسان بالخمول والتعب العام وعدم القدرة على بذل أي مجهود بدني، إذ تظهر عليه آثار الشحوب واصفرار الوجه والتعرق المستمر بعد عمل أي مجهود بسيط للغاية، ويمكن علاج هذه المشكلة بزيادة نسبة الحديد والفيتامينات لتحسين النمط الغذائي مع تناول المكملات الغذائية المتوافرة في الصيدليات، التي تعوض نقص المعادن والفيتامينات في الجسم حتى يستعيد نشاطه وحيويته بسرعة.

5- مشاكل في القلب أو في التنفس: كأمراض تليف الرئتين، أو ارتفاع الضغط الرئوي، أو ضعف في عضلة القلب، أو ضيق في صماماته، حيث أن هذه المشكلات تقلل من وصول الأوكسجين والغذاء إلى الخلايا، مما ينعكس على إنتاج الطاقة، الأمر الذي يؤدي إلى الشعور بالتعب والإرهاق العام .

6- سوء التغذية: وعدم تناول كميات كافية من الغذاء الذي يحتوي على الكاليسيوم أو البوتاسيوم أو السكريات، مما يضعف قوى الجسم، ويرهقه تماماً.

7- الإلتهابات: الإصابة بالإلتهابات قد ترهق الجسم، كالتهابات الكبد أو المثانة أو الكلى أو الإنفلونزا، والتهابات الرئتين وغيرها.

نصائح لتجنب النعاس المستمر:
1- النوم لفترة كافية خلال اللّيل.

2- إبعاد كل أدوات التَّسلية واللَّعب بعيداً عن السَّرير.

3- تعيين وقت ثابت للاستيقاظ.

4- الانتقال بشكلٍ تدريجيّ إلى موعدٍ أبكر للنوم.

5- تناول الوجبات الرئيسية بأوقات ثابتة.

6- ممارسة التمارين الرياضية.

7- تخفيف الإضاءة في المنزل قبل النَّوْم بساعتين أو ثلاث ساعات.

مشاركة