هذه حقيقة إصابة ميريام فارس بمرض خطير

تناقلت مجموعة من صفحات مواقع التواصل الإجتماعي، في الأونة الأخيرة، خبرا يفيد أن الفنانة اللبنانية مريام فارس تعيش وضعا صحيا غير مستقر.

وكانت الفنانة قد ألغت حفلاتها بعد إصابتها بالتهاب في الأوتار الصوتية، بعد أن نصحها المختصون بضرورة الراحة لأسابيع قبل أن تستأنف نشاطها من جديد.

وكشفت مجلة "نادين" أن ميريام فارس تخضع للعلاج بغية الوصول إلى نتيجة ايجابية، مشيرة أن ميريام فارس قد تعود إلى الاطلالات الفنية في شهر غشت، إن سمح لها الأطباء بالغناء لأن وضع أوتارها الصوتية كان دقيقاً نتيجة الالتهاب الذي أصابها في المرحلة الماضية.

وذكر ذات المصدر أن الوضع الصحي لميريام هو نتيجة جرثومة السالومنيلا في العام 2017، والتي تتطلب 5 سنوات حتى تضعف ويخف تأثيرها. كما أن الأدوية التي اضطرت ميريام فارس إلى تناولها تسبب في ضعف في الجهاز المناعي.

مشاركة