"أحلام" تعتذر لجمهورها عن برنامج "ذا كوين"

نشرت الفنانة الإماراتية أحلام، عبر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، بيانا رسميا أوضحت فيه كل الانتقادات التي لاحقتها حول برنامج "ذا كوين"، واعتذرت من الجمهور العربي عن أي التباس أو سوء فهم حصل جراء ما حدث بعد عرض البرنامج.

وقالت الفنانة أحلام: " أعرب أنا الفنانة الإماراتية أحلام علي الشامسي عن بالغ أسفي لردود الأفعال السلبية المصاحبة لعرض برنامجي "ذا كوين" على شاشة قناة دبي الفضائية. وأؤكد حرصي على إجلاء الحقيقة، وإيضاح بعض الأمور، لرفع ما جرى من سوء فهم، مع التأكيد بأني احترم جميع الآراء وأتقبل أي نقد بناء بكل رحابة صدر، حيث إن الهدف من المشاركة في برنامج "ذا كوين" هو تجسيد دور تمثيلي يحاكي البرامج الغربية الفنية، وليس انعكاس فعلي لشخصيتي الحقيقية".

وأضافت: "أذكر أن برنامج "ذا كوين" عرض علي لتجسيد شخصيته لما تمثله من ثقل فني وجماهيري في الساحة العربية، ولم يكن من بنات أفكاري، خصوصا أن العرض تقدمت به قناة إماراتية هي "تليفزيون دبي" و"البرودكشن" شركة "ديفرنت برودكشن" ومن إنتاج التلفزيون نفسه، وعليه قبلت العرض دون تردد".

وتابعت أحلام: "وفي ضوء ما تقدم، أوضح إن أكثر ما يؤلمني في حملات السوشل ميديا التي تلت عرض الحلقة الأولى التشكيك في وطنيتي، بشكل مخجل وغريب ومريب من بعض الإعلاميين للأسف، وإن أخطأت في عرض أي برنامج أو عمل فني بسبب سوء تقدير أو سوء تنفيذ لا يجعل من ذلك سببا للتشكيك في وطنيتي وحبي وولائي لبلدي الإمارات وحكامها، ولأجل تراب الإمارات الغالية نبذل الغالي والنفيس وترخص الأعمار أمام الوطن الذي أعطاني الكثير" .

واختتمت قائلة: "أسجل اعتذاري لوطني ولجماهيري في الوطن العربي عن أي التباس أو سوء فهم حصل جراء ما حدث بعد عرض البرنامج، وأؤكد بأني لولاهم لما وصلت إليه اليوم وأعدهم أن أكون دائما عند حسن ظن بلدي ومحبيني. وإذا كان إيقاف برنامج "ذا كوين" في صالح المشاهدين والمتابعين، فهو في صالحي بشكل أكبر، ولا يمكن لي أن أغرد خارج السرب، وأؤيد بشده إيقافه إن لم يقبله المتابعون. وأوضع هذا التوضيح من أجل إضاءة مساحة مظلمة عن هذا الموضوع والذي دار حوله نقاش تفاعلي بمختلف وسائل التواصل الاجتماعي".

مشاركة