هذه أسباب بكاء طفلك الرضيع ليلا

يعتمد طفلك الرضيع على البكاء كوسيلة للتواصل معك وطريقة يطلب بها منك الطعام والدفء و الراحة التي يحتاجها.
فالرضيع يبكي لعدة أسباب منها الجوع والألم وغيرها، لكن أحيانًا تشكو الأمهات من أنه قد تناول رضعته وقامت بتغيير ملابسه لكنه لا يزال في بكاء مستمر، ولا تدري ماذا يجب أن تفعل معه، لهذا اختارنا أن نوضح لك بعض من الأسباب التي تجعل طفلك يبكي ليلا وعليك الإنتباه إليها

الرغبة في النوم
عندما يرغب الرضيع في النوم وربما حتى عمر السنتين فإنه يبكي عندما يشعر بالنوم. ستشعرين بذلك عندما تجدين آثار الرغبة في النوم على وجهه، وتجدينه يفرك في عينيه أو أذنيه بيده.
اعلمي أنها أعراض الرغبة في النوم وهيئي له الجو المناسب للنوم الهادئ المريح.

الشعور بالانتفاخ والغازات
إذا كانت معدته تؤلمه ويشعر بالانتفاخ أو بوجود غازات فإن هذا الأمر يؤدي به للبكاء وسيكون وقتها بكاء متواصلًا. قدمي له ببرونة من بعض الأعشاب المهدئة كاليانسون أو غيره بعد استشارة الطبيب.
احرصي على عدم تناول مأكولات تزيد من الانتفاخ لأنها تنتقل له عبر الحليب إن كنت ترضعين صغيرك رضاعة طبيعية.
ابتعدي قدر المستطاع عن الكرنب والقرنبيط وورق العنب والبقوليات وغير ذلك مما يؤدي للانتفاخ، وإن تناولت منها فلا تكثري.

الرغبة في أن تحمله الأم
أحيانًا يكون البكاء رسالة من الصغير لتلقي بعض الحنان والمحبة والعناق والقبلات ليشعر بالأمان ويهدأ.
لا تعوديه دائمًا على ذلك لأنه سيرغب في أن تحمليه على الدوام.

الشعور بالبرد أو بالحر
تأكدي من تناسب ملابسه مع الجو فتكون ثقيلة في البرد وخفيفة في الحر.
تأكدي أيضًا أنها غير مبللة بالعرق وأنها تضايقه

مشاركة