فيصل عزيزي: "أغنيتي الجديدة رد على من اتهمني بالمثلية والكليب خطير"

قال الفنان الشاب فيصل عزيزي إنه يقوم بتصوير أغنيتين جديدتين على طريقة الكليب، من إخراجه، تحمل الأولى عنوان "انا مليت"، والثانية لقصيدة "البردة" التي سبق وأصدرها على طريقة الأوديو.

وأضاف عزيزي في تصريح حصري وخاص لمجلة سلطانة، أن اغنية "أنا مليت" إجابة على كل ما حصل له في الفترة الأخيرة، والأخبار التي راجت حول مثليته الجنسية، مشيرا أنه سيسلط الضوء على تناقضات المجتمع، كما سيتكلم على ما يزعجه ويرغب في تغييره كفنان.

وأكمل عزيزي تصريحه قائلا: "قمت بإخراج وانتاج الكليبين، بمشاركة كل من هشام صبري وفاطمة الزهراء الهويتر"، وأضاف "بصراحة كليب انا مليت خطير جدا، لأنني أعبر فيه عن كيف عشت الحملة العجيبة".

وعما عاشه بسبب إشاعة مثليته الجنسية، أضاف الفنان المغربي: "كتبوا عليا الصحف عالميا وأنا ما كنت قاصد والو بالمنشور الذي أثار ضجة، ولكن صراحة مزيان  حيت كانت دفعة إعلامية كبيرة خرجت مواضيع كبيرة بدون ما نفكر فيها".

وختم بطل مسلسل "ديسك حياتي" قائلا أن الموضوع انتشر بشكل كبير لأن الجميع تهمه خصوصيات الأخرين أكثر من أي شيء آخر، خصوصا في الوطن العربي إذا كانت متعلقة بالعقائد والجنس.

 

مشاركة