هام للمغاربة.. بهذه العلامات يمكنكم التعرف على صحة الأضاحي

يشتغل المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية، بمناسبة عيد الأضحى 1439، على مخطط يهدف إلى ترقيم الأغنام والماعز الموجهة للذبح وتسجيل وحدات تسمينها، تفاديا لكل حالات الغش التي ستؤدي إلى اخضرار لحوم الأضاحي كما الحال بالنسبة للسنة الماضية.

وأعلن المكتب اليوم السبت، تسجيل 108 آلاف من مربي الماشية وترقيم 2,7 مليون رأس من الأغنام والماعز.

وفي تصريح له لوكالة المغرب العربي للأنباء، كشف عبد الغني رئيس قسم السلامة الصحية للمنتوجات الحيوانية والأعلاف الحيوانات والمواد الثانوية الحيوانية، أنه تم اتخاذ كافة التدابير الوقائية المفروضة لضمان السير الجيد لعيد الأضحى طبقا لمخطط العمل الذي وضعه المكتب. موضحا أن هذا المخطط يهم أيضا مراقبة نقاط بيع رؤوس الأغنام، وكذا نقل بقايا فضلات الدجاج.

وأكد ذات المصرح، أن المخطط يهدف لتجهيز 25 سوقا متنقلا "مؤقتا"، وتنظيم حملة تحسيسية بهدف محاربة كل مخالفة للقوانين المعمول بها، وإحصاء جميع ضيعات تسمين القطيع الموجه للذبح، مشيرا إلى أن هذا المخطط يهدف إلى التصدي لأي استخدام غير مشروع للمنتوجات الحيوانية من قبل بعض مربي الماشية ومكافحة اخضرار لحوم الأضاحي.

وأوضح "عزي" أن عملية الترقيم التي بدأت منذ شهر يونيو الماضي، تمت بواسطة حلقة صفراء تحمل رقنا تسلسليا يتضمن سبعة أرفام، مضيفا أنه هذه العملية تهدف إلى ترقيم 6 ملايين رأس غنم مع نهاية شهر يوليوز الجاري.

مشاركة