نجاة خير الله: الإشاعة دمرتني واقتران اسمي ببودربالة شرف كبير

في حوار مطول لها مع مجلة "سلطانة"، فتحت الممثلة المغربية نجاة خير الله قلبها وتحدثت بعفوية كبيرة عن مجموعة من الأحداث التي مرت بها في حياتها المهنية والشخصية أيضا، مؤكدة أن صراحتها مع نفسها وجمهورها تريحها إلى أقصى الحدود.

خير الله، قالت ضمن الحوار الحصري الذي سينشر كاملا في القادم من الأيام، إن الإشاعة كانت بالنسبة لها "دمار عانيت منها لمدة 8 سنوات، وأضرت بي كثيرا وبحياتي الخاصة وبعائلتي"، تؤكد الفنانة.

وصرحت نجاة بكون أكثر إشاعة ألمتها هي تلك التي تم تداولها على نطاق واسع بين أهل الميدان الفني والجمهور، والمتعلقة بزواجها من عزيز بودربالة، مؤكدة تضررت كثيرا على الرغم من كوني أحترم عزيز كثيرا، وأتمنى الزواج بشخص مثله يتصف بمواصفاته، لكن الإشاعة التي راجت حولنا كانت في فترة أبني خلالها حياتي إلى جانب شخص آخر، وكانت سببا في إنهاء كل شيء، وعلى الرغم من ذلك أؤكد أنه شرف عظيم أن يقترن اسمي باسمه شخص بسمعة الأستاذ بودربالة".

نجاة خير الله أكدت في الإطار نفسه أنها تحاول إبقاء حياتها الشخصية بعيدة عن حياتها المهنية، وأنها يمكن أن تكون سببها في الاعتزال، الذي يعد بالنسبة لها سهلا خاصة بعد الزواج.

ولمحبي الفنانة ومتابعيها، تابعوا الحوار المصور كاملا حصريا على "سلطانة" في القادم من الأيام.

مشاركة