الصين تؤكد دعمها للوحدة الترابية للمغرب

أعربت جمهورية الصين الشعبية عن دعمها القوي للوحدة الترابية للمملكة، كخطوة أخرى تعزز موقف المغرب في خلافه مع الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون.

استقبل إلياس العماري الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، صباح اليوم، وفـــدا صينيا يتقدمه "ليو هونغ كاي" وزير دائرة العلاقات الخارجية للجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني، و"سون شو جونغ" سفير جمهورية الصين الشعبية بالرباط، حيث تم التباحث بشأن العديد من القضايا من بينها دعم وتأكيد الصين للوحدة الترابية للمملكة المغربية، وكذا التطورات على الساحتين الإقليمية والدولية، بالإضافة إلى سبل تطوير العلاقات بين حزب الأصالة والمعاصرة والحزب الشيوعي الصيني.

ونوه العماري الأمين العام للحزب بالتطورات السياسية والاقتصادية التي شهدتها جمهورية الصين الشعبية، والتي مكنتها اليوم من ابتكار نمط خاص بها هو النمط الإنتاجي الصيني بعد أن كان الحديث في السابق يتجه نحو النمط الإنتاجي الأسيوي، وأعرب إلياس العماري عن انفتاح المغرب وأحزابه واستعداده للاستفادة من التجربة الصينية بهذا الخصوص وتبادل وتقاسم التجارب والخبرات.

وأعرب العماري عن تقديره لموقف الصين الأخير من قضية الوحدة الترابية للمغرب، والذي وصفه ب "العقلاني"، ودعا بالمقابل إلى تجاوز كل العراقيل التي تحد من تطور العلاقات المشتركة بين الصين والمغرب وخاصة فيما يتعلق بالتأشيرة وغيرها من الإجراءات التنظيمية والإدارية.

وأكد العماري أن حزب الأصالة والمعاصرة بتعاون وتنسيق مشتركين مع وزارة الخارجية المغربية وباقي المؤسسات ذات الصلة يبذل كل الجهود لغاية رفع التأشيرة عن أصحاب الجوازات الصينية المؤشرة أصلا على أساس نظام "شينغن".

مشاركة