حاتم إيدار يصدر أول كليب بعد "بنات الدنيا"

أصدر الفنان المغربي، حاتم إدار، عملا فنيا جديدا، بعنوان " يالا حبيبي" يجمع فيه بين الإسبانية، والمغربية، ويشاركه فيه المغني "البرانس أنس".

ويعتبر كليب "يالا حبيبي" أول عمل لإدار بعد كليب "بنات الدنيا"، الذي جعله محط انتقادات كثيرة، حيث اختار تصويره في الولايات المتحدة الأمريكية، رفقة طاقم من البرتغال، وكولومبيا.

ويذكر أن آخر أعمال إدار كان كليب "بنات الدنيا"، خلق جدلا واسعا بسبب مشاركة الشخصيتين المثيرتين للجدل "أدومة"، و"نيبا"، وكذلك لاستعمال الفنان المغربي مصطلحات في أغنيته، اعتبرها كثيرون مخلة بالآداب.

مشاركة