هذا هو مصير سيارات الأجرة الكبيرة "ميرسيديس 240"


يتساءل عدد كبير من الناس عن مصير سيارات الأجرة "ميرسيديس 240" ألمانية الصنع، عن مصيرها بعد إطلاق الحكومة قبل سنوات مشروعا لتجديد أسطول سيارات الأجرة الكبيرة.

وحسب موقع "تيل كيل"، فإن هذه السيارات التي استعملت كوسيلة نقل عمومية لمدة ثلاثة عقود، يتم تسليمها لمصالح وزارة الداخلية من طرف مالكيها، من أجل الإستفادة من الدعم لشراء سيارة أجرة جديدة.

ووفق تصريح أحد المسؤولين في شركة "سوناسيد" لنفس المصدر، فإن اتفاقا مسبقا مع وزارة الداخلية يقضي إلى إعادة تدوير هيكل السيارة بعد التخلي عن جميع اكسسواراتها الداخلية، كالمقاعد والمحرك، شريطة أن تتوفر على رقم هيكل ليتم قبولها.

يشار إلى أن الشركة قامت بتدوير 30 ألف سيارة أجرة إلى حدود الساعة، من فئة "ميرسيديس 240" بعد إطلاق مشروع تجديد أسطول سيارات الأجرة.

مشاركة