13 قتيلا على الاقل في انفجارات هزت بروكسل

هزت عدة هجمات دامية صباح الثلاثاء بروكسل, يرجح انها ارهابية, مع انفجاران في مطارها الدولي اوقعا 13 قتيلا على الاقل وانفجار اخر في احدى محطات المترو ما دفع بعدة عواصم اوروبية الى تعزيز اجراءاتها الامنية.

وشلت الحركة في العاصمة البلجيكية حيث طلبت السلطات من السكان البقاء في اماكن تواجدهم وتوقفت حركة الحافلات والترامواي والمترو فيما اغلق المطار حتى اشعار اخر.

ورفعت السلطات مستوى الانذار من خطر ارهابي الى اقصى مستواه فيما اتخذت اجراءات مشددة في مطارات اوروبية كبرى اخرى.

وعند الساعة السابعة بتوقيت غرينيتش هز انفجاران مطار بروكسل الدولي اوقعا 13 قتيلا و35 جريحا, كما اعلنت النيابة الفدرالية لمحطة "أر تي بي اف" العامة.

وبعيد ذلك عند الساعة الثامنة بتوقيت غرينيتش هز انفجار اخر محطة مترو تقع في حي المؤسسات الاوروبية في بروكسل ما تسبب بسقوط قتلى وجرحى بحسب الشرطة.

وافاد مراسل وكالة فرانس برس انه تمت معالجة بعض الجرحى داخل محطة مالبيك الواقعة على بعد 300 متر من المفوضية الاوروبية كما افاد مراسل وكالة فرانس برس.

وتاتي هذه الانفجارات بعد اربعة ايام على اعتقال صلاح عبد السلام الفرنسي من اصل مغربي, المشتبه به الوحيد على قيد الحياة من المجموعة التي نفذت اعتداءات باريس في 13 تشرين الثاني/نوفمبر والتي اوقعت 130 قتيلا, في حي مولنبيك ببروكسل.

واظهرت المشاهد التي بثها التلفزيون الركاب يهربون بذعر فيما يتصاعد الدخان الاسود من مبنى قاعة المطار الذي تحطم زجاجه.

وقال شهود في المكان انه سمع اطلاق نار في قاعة المسافرين في مطار بروكسل الدولي وصيحة باللغة العربية قبل دوي الانفجارين صباح الثلاثاء, حسبما نقلت وكالة "بلغا".

واعلن متحدث باسم وزارة الداخلية البلجيكية ان مستوى الانذار رفع من الدرجة الثالثة الى الدرجة الرابعة وهي الدرجة القصوى في مجمل انحاء البلاد.

مشاركة