كيف تختارين حضانة مناسبة لطفلك؟

اختيار حضانة لطفلك هو قرار مهم لكون التكوين الذي سيتلقونه خلال هذه الفترة حيوي و سيؤثر على حياتهم مستقبلا. لذلك ينبغي أن يؤخذ على محمل الجد. وكل ما عليك فعله هو اتباع بعض الخطوات البسيطة، وستشعرين بالثقة في اختيارك لمدرسة جيدة.

وهذه الشروط:

محيط نظيف وآمن

أول ما يجب أن تلحظيه في حضانة طفلك هو مدى احترام شروط النظافة، أن تكون نظيفة، وتقدم وجبات صحية، هذا يعني أنها مكان صحي لطفلك. كما يجب أن تراعي شرط الأمان، بحيث لا تتواجد الحضانة في حي غير آمن. يفضل أن تكون الحضانة قريبة من مسكنك إن كنت ربة بيت، أو قريبة من مكان العمل إذا كنت تشتغلين.

مربون متخصصون

تأكدي من أن المربيات أو المربين هم من المتخصصين في هذا المجال، وتلقوا التكوين الكافي للتعامل مع الصغار ولا يعنفونهم. تأكدي أيضا من أن المنهج التعليمي مناسب لطفلك.

قومي بأبحاث مسبقة

صارت اغلب الحضانات تهتم بمواقع التواصل الاجتماعي. يمكنك ان تبحثي عن الصفحة الخاصة بحضانة ما، حتى تتعرفي على طبيعة الأنشطة التي تقدمها للصغار، ومستوى تجهيز الأقسام بالألعاب والكتب. هذه الطريقة ستمكنك أيضا من التواصل مع الأمهات المنخرطات في الصفحة والسؤال عن جودة التربية والتعليم في ذات الحضانة.

استمري في المراقبة

يفضل أن تقومي بزيارة خاصة للحضانة، كي تتابعي عمل المربيات أو المربين عن قرب وطريقة تعاملهم مع الأطفال. طالبي الإدارة بزيارة كل الأماكن في الحضانة من المطبخ وقاعات اللعب والفسحة والحمامات وغيرها، إن قوبل طلبك هذا بالرفض، استغني عنها وابحثي عن حضانة أخرى. تأكدي أيضا من صحون الطعام ومن أي مادة صنعت وكذلك الحال بالنسبة للألعاب.

البرنامج اليومي

من الأفضل ان تختاري حضانة تتوفر على برنامج يومي منوع، يجمع بين الترفيه والتثقيف، وبين الأنشطة البدنية والألعاب الذهنية. يجب للبرنامج أن يخصص أيضا وقتا حرا للطفل يعبر خلاله عن مشاعره بالطريقة التي يختارها، سواء بالحديث مع أقرانه أو اللعب أو غيره.

منهج التعليم المتبع

تأكدي من ان الحضانة المقصدة تتبع منهجا تعليميا خاصا يعرف بمنهج "المنتسوري". وسمي كذلك نسبة الى الدكتورة ماريا مونتيسوري، وهي مدرسة و مربية ذات شهرة كبيرة على الصعيد العالمي. يقوم هذا المنهج المزج المتوازن بين العقلانية و العملية، والحرص على حرية الأطفال في الاختيار و الحركة و ليس التقليد المباشر . كما يتجلى دور المعلم في هذا المنهج في قيامه بالقيادة نحو التعلم، وبفضل الأدوات التعليمية يتفاعل الطفل مع المعرفة عن طريق حواسه.

نظام الذكاء المتعدد

إلى جانب المنهج "المنتسوري" يجب أن تراعي الحضانة نظام الذكاء المتعدد في التربية والتعليم. يقوم هذا النظام بتعليم الطفل بالاعتماد على خمس طرق تعليمية: وهي الطريقة الحسية، والكتابية، والسمعية، والرياضية، والنظرية.

مشاركة