لالة سلمى من بين أكثر نساء القارة السمراء حصولا على شهادات عليا

بعد تصنيفها ضمن قائمة أجمل عشر نساء يحملن لقب "السيدة الأولى" في العالم، صنف موقع "Actuconakry" الأميرة لالة سلمى، أكثر النساء حصولا على شهادات عليا في إفريقيا، إلى جانب زوجات ملوك ورؤساء دول إفريقية.

وبحسب الموقع الغيني، فإن الأميرة تحظى باحترام لمركزها الملكي ومسارها الأكاديمي على حد سواء، في حديثه عن الجوانب التي تظل غير معروفة عنهن.

بعد حصولها على شهادة البكالوريا شعبة العلوم الرياضية، بميزة "حسن" سنة 1995 بثانوية "الحسن الثاني في العاصمة الرباط" درست الأميرة لالة سلمى، حسب ذات المصدر، لمدة سنتين في الأقسام التحضيرية، التحقت بعدها بالمدرسة الوطنية العليا للمعلومات وتحليل النظم.

بعد تبوئها المرتبة الأولى بالمدرسة الوطنية العليا للمعلومات، تمكنت من العمل بمجموعة "أومنيوم شمال افريقيا"، المعروفة اختصارا بـ”أونا”، المملوكة للعائلة الملكية، حيث اشتغلت بصفتها مهندسة للمنظومات المعلوماتية. تقول " Actuconakry".

وإلى جانب الأميرة المغربية، نجد السيدة الأولى للنيجر مليكة إيسوفو، وغريس موغابي، زوجة روبرت موغابي رئيس زيمبابوي، وسيكا بلا كابوري، السيدة الأولى لبوركينا فاصو، ثم كابا كوندي السيدة الأولى من غينيا، وعائشة بخاري السيدة النيجيرية الأولى.

ويشار إلى أن الأميرة الأميرة لالة سلمى احتلت قبل أشهر، المرتبة الأولى ضمن قائمة النساء الإفريقيات الجميلات لسنة 2015.

مشاركة