الوجبات السريعة تؤخر الحمل عند النساء لمدة سنة

كشفت دراسة نشرت في دورية « Human Reproduction » الطبية مؤخرا، أن النساء اللواتي يتناولن الوجبات السريعة بشكل دائم يواجهن صعوبات خلال فترة الحمل.

وأكدت الدراسة أن تناول الوجبات السريعة أربع مرات في الأسبوع، أو أكثر يؤثر سلبا على حالة الجنين في بطن أمه، كما يساهم في تأخير عملية الحمل إلى ما لا يقل عن سنة كاملة.

واعتمدت الدراسة على استطلاعات رأي، لآلاف النساء في مجموعة من البلدان منها، أستراليا ونيوزلندا، وبريطانيا، لمعرفة نوعية الأطعمة التي تناولتها النساء الحوامل المشاركات في الاستطلاع قبل شهر، تحديدا في أول حمل لهن.

كما استندت الدراسة على آراء مختصين في طب النساء، حول طبيعة الأغذية التي تتناولها النساء الحوامل قبل فترات الحمل، من خضر وفواكه مقابل الوجبات السريعة.

وخلصت الدراسة إلى أن النساء اللواتي كن يتناولن الفواكه أكثر من ثلاث مرات شهريا، عرفن تأخرا في الحمل لا يقل عن أسبوعين، بالمقارنة مع أخريات تتناولن الفواكه أكثر من ثلاث مرات شهريا.

مشاركة