رجاء قصابني لـ "سلطانة": "موت وئام دحماني دمرني وأدخلني في حالة اكتئاب"

قالت الفنانة رجاء قصابني إنها مدمرة بسبب موت الفنانة الشابة وئام دحماني، مؤكدة أنها لا تعترض على قدر الله، لكنها عانت نفسيا منذ علمها بالخبر، ودخلت في حالة اكتئاب حزنا عليها.

وروت قصابني لمجلة "سلطانة" تفاصيل اللقاء الذي جمعها بالراحلة، وقالت: "تعرفت عليها في لبنان، حين تم تكريمنا معا ضمن فعاليات بيروت غولدن أوورد،على مشوارنا ونجاحنا عربيا."

وأردفت قصابني: "وئام كانت إنسانة راقية وقمة في الأخلاق والاحترام، أذكر أني كنت من معجبيها منذ ظهورها على قناة زي أفلام، وعندما علمت أنها مغربية صدمت إيجابيا من الفرحة، وما يسعدني اليوم أني عبرت لها على إعجابي بها وهي على قيد الحياة كما بادلتني الإعجاب نفسه خلال لقائنا الأول."

وتأسفت قصابني للحالة النفسية التي كانت عليها دحماني، بعد أن حظيت بتكريم خارج المغرب، وهمشت داخل وطنها، وتابعت: "ربما يتم تكريم آخرين ببلادنا ولم يقدموا شيئا للمغرب، كما يتم تهميش الأسماء التي تشرف المغرب والمغاربة في أكبر التظاهرات، أستحضر هنا كيف تمت دعوة دحماني للحلول ضيفة على أحد البرامج التي تعرض على إحدى القنوات الوطنية، وكيف تم تحطيمها معنويا، عبر أسئلة استفزازية طرحت عليها، دون مراعاة لقيمتها الفنية وعطائها، ونضالها من أجل نحت اسمها في بوليود والخليج العربي، الأمر يؤسفني حقا، ولذلك أنا حزينة جدا على رحيلها."

علا البستاني

مشاركة