بعد مقاطعة المغاربة لمنتجاتهم.. هذا ما حدث لأسهم "إفريقيا" و "سيدي علي"

عرفت أسهم شركتي "إفريقيا غاز" و"والماس"، المدرجتين ببورصة الدار البيضاء، تراجعا في القيمة خلال الأسبوع المنصرم.

وكشفت معطيات الموقع الإلكتروني لبورصة الدار البيضاء، أن أسهم "إفريقيا غاز"، انخفضت خلال جلسة الأربعاء الماضي قبل أن تعود للإستقرار.

في حين عرفت أسهم شركة "والماس" المالكة لمنتج مياه "سيدي علي" تراجعا خلال آخر جلسة تداول بـ ناقص 5.08 بالمائة، في انتظار معطيات أولى جلسات الأسبوع المقبل.

وأطلق نشطاء فيسبوكيون منذ يومين، حملة وطنية تدعو إلى مقاطعة منتجات "سيدي علي" ومحطات الوقود "إفريقيا غاز"، فضلا عن منتجات حليب "سنطرال"، على خلفية الزيادات الأخيرة التي عرفتها هذه المنتجات والتي لا تعكس قيمتها الحقيقية في السوق، مطالبين بخفض أثمانها.

مشاركة