شيرين تقوم بتصرف صادم في حق صحفية في عزاء والدها

قامت الفنانة المصرية شيرين عبد الوهاب، مساء اليوم الجمعة، خلال مراسيم عزاء والدها المقامة في مسجد المشير طنطاوي بالقاهرة، بتصرف صادم في حق صحفية، وهو كسر هاتفها النقال.

وجاء تصرف شيرين هذا، أمام الحضور في العزاء، بعد أن لمحت صحفية تقوم بالتصوير خلسة بهاتفها النقال، بالرغم من منعها التصوير وكذلك حضور الصحافة لتغطية مراسيم العزاء، الشيء الذي جعلها تتوجه إليها بغضب وأخد هاتفها ورمته في الأرض، وكسره.

وبعد تصرف شيرين هذا، قالت للصحفية حسب ما نشره موقع "اليوم السابع" المصري: "ده عزاء وأنا منعة التصوير إحترميني وإحترمي رغبتي".

وبعد ذلك تم سحب الصحفية من طرف الأمن من أجل إبعادها، بعدما قامت بمسح الصور، بعد تدخل كل من احمد حلمي وأمير شاهين من أجل فك الخلاف.

يشار إلى أن شيرين لم تتمكن من حضور مراسيم دفن والدها، يوم وفاته، بسبب تواجدها في المغرب رفقة زوجها حسام حبيب وشقيقها، حيث وصلت إلى مصر متأخرة بسبب مواعيد الطائرات.

مشاركة