قبل رمضان.. تخوفات من الدجاج "الكروازي" والمسؤولون يكشفون حقيقة مرضة

أكدت الفيدرالية البيمهنية لقطاع الدواجن جودة لحوم الدجاج وسلامته الغذائية على عكس ما تم تداوله مؤخرا في بعض المواقع الالكترونية.

و شددت الفيدرالية في بيان لها على أن شريط الفيديو الذي تداولته مؤخرا بعض المواقع الالكترونية « قد تضمن معلومات خاطئة ومغلوطة لا تمت للواقع بشيء حول استهلاك لحوم الدجاج البياض المعروف في السوق بالكروازي

وسعيا منها لتنوير الرأي العام ، أوضحت الفيدرالية ، « أن تسمية الدجاج البياض بالكروازي هو اسم متداول في السوق منذ السعينات » ، مضيفة أنه بعد نهاية فترة الانتاج يتم عرض الدجاج للاستهلاك كما هو معمول به في جميع انحاء العالم ، و بالتالي فان معلومة منع بيعه في الدول الاوربية و استهلاكه تعد خبرا خاطئا

و أبرزت أن جميع ضيعات الدجاج البياض تخضع لمراقبة مستمرة من طرف الاطباء البياطرة المعتمدين و المصالح البيطرية التابعة للمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية طبقا لمقنتضيات القانون 99/49 المتعلق بالرقابة الصحية لتربية الطيور الداجنة ولمرقبة انتاج تسويق منتوجاته و نصوصه التطبيقية

وجددت التأكيد على أن لحوم الدجاج البياض المعروضة في الاسواق » لا تحتوي على مضادات حيوية وهي صالحة للستهلاك كما هو الحال في كل بلبدان العالم ، وخصوصياتها أنها تحتاج الى وقت مبكر للطهي مثل لحوم الدجاج البلدي

إزاء ذلك ، يضيف البيان ، تطمئن الفيدرالية المستهلكين وتؤكد جودة لحوم الدجاج البياض و يمكن لأي مواطن الاطلاع على هذه المعلومات.

مشاركة