علميا: ستصبحين أطول إذا تخلصتي من الكعب العالي

وجدت الدراسات مؤخرا أن النساء اللواتي ترتدين الكعب العالي في كثير من الأوقات، تتعرضن لتأثير كبير سواء على مستوى العمود الفقري أو عضلات الساق، كما أن التخلص من هذه العادة السيئة قد تعود على المرأة ببعض الأمور الإيجابية قد لا تتخيلها.

فقد تتأثر عضلات الساق إذا تم ارتداء الكعب العالي في معظم الأوقات، حيث تصبح المرأة أقصر بسبب طريقة الضغط وعدم التوازن الذي ينتج عن ارتداءه، ولكن على العكس فان استبدال الكعب العالي بالأحذية المريحة والمتمددة من شأنها أن تساعد في عودة الطول إلى طبيعته.

الكعب العالي

وأشارت الدراسات أيضا أن الأحذية المدببة من الأمام تؤدي إلى ظهور الكدمات والأورام حول الأصابع، لكن إن تم ارتداء الأحذية المفتوحة فد تذهب هذه الكدمات خلال أسابيع قليلة.

بالإضافة إلى أن ارتداء الكعب العالي بشكل مفرط قد يؤدي إلى اختلال التوازن بين العضلات التي تحيط وتدعم الكاحلين. والعكس صحيح بالنسبة للأحذية المسطحة.

ويمكن أيضا أن يزيد من تقوس الظهر بسبب زيادة الضغط على نهاية العمود الفقري بالتالي قد يؤدي إلى أوجاع دائمة في الظهر.

وينصح المختصين النساء باجتناب ارتداء الكعب العالي في معظم الأوقات سواء من الناحية الطبية أو الجمالية، لأنه قد يمنح المرأة كذلك تنوع في إطلالاتها مع ارتداء الأحذية البسيطة والمسطحة خلال الصباح، بغض النظر عن الإطلالات المسائية التي تتطلب الكعب العالي.

مشاركة