بعد دخوله المستشفى في حالة حرجة.. ابن "عبد الرؤوف" يزف الخبر السار لجمهوره

كشف أسامة التونسي نجل الفنان الكوميدي عبد الرؤوف أن الحالة الصحية لوالده مستقرة وباتت تتحسن تدريجيا، بعد الوعكة الصحية التي ألمت به منذ أسبوعين.

وقال "أسامة" في اتصال هاتفي مع مجلة "سلطانة"، "أن الأطباء الذين أشرفوا على الحالة الصحية لوالده أكدوا أن السبب وراء الوعكة الصحية التي ألمت به مؤخرا هو نزلة برد".

وأضاف ابن الفنان أن والده مُصر على مغادرة المستشفى قائلا: "الأطباء كشفوا أن البرد هو سبب الوعكة الصحية والحمد لله دبا تجاوزها ودبا كايقوليهم بغيت نمشي لداري".

وتابع أسامة التونسي لـ "سلطانة"، أ"ن الأطباء بالمستشفى العسكري في الرباط رفضوا السماح لوالده بالمغادرة إلى حين استكمال العلاجات".

وتجدر الإشارة إلى أن "عبد الرؤوف" تم نقله الجمعة الماضية من الدار البيضاء، إلى المستشفى العسكري بمدينة الرباط بعدما تكفل الملك محمد السادس بمصاريف علاجه.

مشاركة