الملك محمد السادس والأميرة للا سلمى يحييان اللمسة المغربية في إطلالتيهما الأخيرتين

لفت الملك محمد السادس في ظهوره الأخير بباريس، والأميرة لالة سلمى أثناء حضورها حفلا بمتحف محمد السادس للفن الحديث والمعاصر بالرباط، انتباه المغاربة الذين أعجبوا باللمسة المغربية التي تحملها كل من إطلالتيهما.

وتميزت سترة الملك محمد السادس المواكبة للموضة بالعقد التي زينت بها الأكتاف وهي تستخدم في اللباس التقليدي المغربي، وظهرت في تصاميم دور العرض العالمية عدة مرات.

أما معطف الأميرة للا سلمى، فقد أثار إعجاب عدد كبير من عشاق الموضة، بالزخرفة المطروزة على مستوى الصدر والأكمام والتي تحمل طابعا تقليديا مميزا مندمجا بحرفية مع الموضة الرائجة لهذا الموسم والمتمثلة في الخطوط البيضاء المتواجدة على مستوى الأكتاف.

مشاركة