إحصائيات جديدة تؤكد أن أزيد من 46 % من الأطفال المغاربة يستعملون الأنترنت

بلغ عدد الأطفال في المغرب البالغة أعمارهم ما بين 6 و15 سنة الذين يتصلون بالأنترنت، حوالي 46 بالمائة، بين سنة 2012 و2016، حسب تقرير منظمة الأمم المتحدة "يونيسف"، عن "الطفولة في العالم الرقمي".

وأوضح تقرير المنظمة الصادر أمس الإثنين، أن "عدد الرجال الذين يستخدمون الإنترنت في العالم، فاق عدد النساء بنسبة 12% في سنة 2016، "وتتسع هذه النسبة بشكل أكبر في البلدان منخفضة الدخل". مؤكدا أن "346 مليون شاب لا يستطيع الحصول على التكنولوجية الرقمية، وحوالي 3 من أصل 5 شبان من إفريقيا غير موصلين بالأنترنت، مقارنة بـ1 من أصل 25 في أوروبا".

ونبهت المنظمة الأممية إلى المخاطر التي تحيط بالأطفال مع التطور السريع  للتكنلوجيا والتقنية الرقمية، إذ أصبحت جرائم الانترنيت ضد الأطفال مرتفعة، فمن السهل استخدام معلوماتهم الخاصة والإساءة إليهم واستغلالهم جنسيّاً عبر الإنترنت، وقد تصل الأمور إلى تتبعهم واختطافهم.

ووجهت اليونسيف من خلال تقريرها، نداء واضحا للحكومات وقطاع التكنولوجيا الرقمية وصناعات الاتصالات، لتهيئة مجال اللعب الرقمي للأطفال عن طريق وضع سياسات وممارسات ومنتجات يمكن أن تساعد الأطفال على الاستفادة من الفرص الرقمية وحمايتهم من الأذى في الوقت نفسه.

مشاركة