مئات الأطفال بضواحي زاكورة يصابون بمرض "الليشمانيا" في صمت

ما زال مرض "الليشمانيا" يزحف على مناطق زاكورة ويصيب عددا من أهاليها خاصة الأطفال أمام الحملات الصحية المحدودة التي تباشرها الجهات الوصية بالمنطقة.

موقع القناة الثانية "دوزيم" كشف "أن المرض الطفيلي ظهر في المنطقة قبل حوالي شهر وتسبب في إصابة أكثر من 300 شخص خاصة بمنطقة "تنزولين" التي نالت حصة الأسد من المصابين".

وأضاف ذات المصدر أن الساكنة المحلية تتعرضبشكل مستمر للسع من طرف بعض أنواع ذباب الرمل الذي يكون مصابا بالعدوى عقب لسعه لحيوانات مصابة بالمرض، وبالأخص القوارض والكلاب".

وتسبب المرض للأطفال المصابين بمرض "الليشمانيا" في تقرحات جلدية ظهرت على مناطق مختلفة من أجسادهم خاصة الوجه واليدين والأرجل.

مشاركة