الرويسي: لن نقبل المس بشبر من بلدنا ووطنيتنا

تساءلت البرلمانية عن حزب الأصالة والمعاصرة خديجة الرويسي، عن أسباب استهداف المغرب من طرف الأمين العام للأمم المتحدة واتخاذه مواقف معادية للمغرب ومصالحه.

واعتبرت البرلمانية أنه في الوقت الذي يجب أن تقوم به الولايات المتحدة الأمريكية في استتباب الأمن  والسلم في العالم، أصبحت اليوم تقوم بأدوار أخرى نعرف البعض منها ونجهل البعض الآخر".

وأشارت الرويسي إلى أن الحضور الشعبي المشارك في مسيرة اليوم للتنديد بالانزلاقات اللفظية للأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون حول الصحراء المغربية، رد كبير على أن المغاربة في صحراءهم، وأضافت "لن نقبل أن تمس شبر من بلدنا ولكرامتنا الانسانية ووطنيتنا".

 

 

مشاركة