في اليوم العالمي لداء السكري.. محسن ووفاء طفلان يصارعان المرض

لم تبتسم الحياة للشقيقين وفاء ومحسن المنتميين لأسرة معوزة بمنطقة تيكيوين بأكادير، حيث شاء القدر أن يتجرعا معاناة داء السكري الذي لازمهما في سن مبكرة.

وتُقاسي لطيفة البالغة من العمر 40 عاما من المرض المزمن الذي ألمّ بطفليها من جهة ومن صعوبة توفير مصاريف علاجهما من جهة أخرى.

وقالت لطيفة في تصريح لمجلة "سلطانة" الإلكترونية: " أصيب محسن البالغ من العمر 10 أعوام بالداء في السن السابعة، بينما أصيبت وفاء "6 سنوات" به في السن الثالثة".

وأضافت ذات المتحدثة قائلة : "يُحقن أبنائي بأربع حقن من "الأنسولين"  في اليوم، الأمر الذي يشكل عبئا على زوجي الذي يعجز عن توفير مدخول من عمله الغير القار في مجال البناء لتغطية تكاليف العلاج ".

وتوجه الأم نداء إنسانيا للمحسنين ولذوي القلوب الرحيمة وللمسؤولين لتقديم مساعدة مادية لتوفير تكاليف العلاج لأبنائها.

ولمساعدة الأسرة أو الاستفسار عن وضعيتها يرجى الاتصال برقم الأم لطيفة الهاتفي التالي: 0694386672

مشاركة