ماء العينين: تدعو إلى تعديل تشريعي لمعاقبة "بيدوفيليي" المغرب

قالت أمينة ماء العينين، برلمانية عن حزب العدالة والتنمية، إنه "لم يعد ممكنا السكوت عن ظاهرة اختطاف الأطفال واغتصابهم ثم قتلهم.

وأضافت في صفحتها الخاصة على موقع "الفايسبوك"، أن هذه القضية تحتاج إلى تعبئة اجتماعية حقيقية، كما تحتاج إلى تعديل تشريعي جذري يجعل عقوبة الاقتراب من فلذات أكباد المغاربة أقسى العقوبات.

[soltana_embed]https://www.facebook.com/amina.maelainine/posts/1103297819755990[/soltana_embed]

وتساءلت ماء العينين قائلة: "كيف تحدث هذه التحولات الاجتماعية الخطيرة، ووفق أية سيرورة؟ وكيف تنتشر البيدوفيليا بطريقة مرضية و تذيع النزوعات الإجرامية اللا إنسانية في كيان مجتمعنا مثل سرطان خبيث؟".

وأضافت المتحدثة ذاتها، "ما الذي يبقى في مجتمع يضم شخصا واحدا قادرا على اغتصاب طفل في الثالثة و الرابعة من عمره فأحرى عدة أشخاص، ثم يتطور الأمر في اتجاه الظاهرة حتى أصبحنا كآباء غير قادرين على الثقة فيمن حولنا؟".

واعتبرت أن وجود هذه الظاهرة في المجتمع يعد "كارثة بكل المقاييس"، مشيرة إلى أن التنمية قد تأتي، و يأتي الرخاء و تتحقق المطالب الاجتماعية و الاقتصادية، لكننا مع ذلك سنكون قد خسرنا كثيرا و نحن عاجزون أمام تحولات تساعد على انتشار البيدوفيليا و زنا المحارم و قتل الأصول و الشذوذ الجنسي"، وغيرها.

مشاركة