التوأم صفاء وهناء تحضّران لأغنية أمازيغية عالمية مع الفنان "جون بلايير"

تستعد الفنانتان المغربيتان، صفاء وهناء، في الفترة الحالية، لتصوير عمل غنائي جديد بلمسة أمازيغية تحت عنوان " أشكيد حبيبينو" ، رفقة الفنان العالمي" جون بلايير".

هذه الأغنية من كلمات وألحان الشقيقتين صفاء وهناء بمساعدة من الموزع "حميد الداوسي" و"ديدجي أمين" وإخراج "عبدالله بنسعيد".
فريق مجلة "سلطانة الالكترونية" حضر تصوير فيديو كليب الذي جرى تصويره بالمنتجع السياحي "مازكان" بمدينة الجديدة.

وقالت صفاء في تصريح خصت به مجلة "سلطانة": " إن فكرة الغناء بالأمازيغية كانت واردة منذ البداية خصوصا اننا من أصول أمازيغية سوسية ".
وأضافت في نفس الصدد "جاء هذا الاختيار بعد تمعن دقيق في المجال الغنائي المغربي المنفتح على العالمية فاكتشفنا بأن الاغنية الامازيغية لم تأخذ هذه فرصة بعد ، فقررنا أن ندمج ونمزج بين الغناء والموسيقى الغربية في أغنية واحدة".
_n2a0258
وقالت هناء في ذات التصريح :" إن سبب تأجيل إصدار الأغنية بعد" داني ديتو"، يعود بالأساس إلى اسباب عائلية أفضل ترك تفاصيلها جانبا".
وتحرص كل من صفاء وهناء، على الحفاظ على الموروث الغنائي المغربي، من خلال أداء الأغاني المغربية القديمة، سواء عند إحيائهما لسهرات فنية خاصة، أو أثناء مشاركتهما في برامج تلفزيونية مغربية أو عربية.
img_3975
وقال عبد الله بنسعيد مخرج الكليب لمكروفون "سلطانة" :" إن التعامل مع صفاء وهناء ممتع جدا ومهني خصوصا ان التوأم يتقنان التعامل مع الكاميرا ، وأنه حاول في الكليب المزج بين الاصالة والمعاصرة والحفاظ على البصمة الأمازيغية المغربية المتمثلة في اللباس والأكسيسوار ".
%d8%b9%d8%a8%d8%af-%d8%a7%d9%84%d9%84%d9%87
وتجدر الاشارة إلى أن آخر أعمال صفاء وهناء، كانت أغنية “الأرض مستقبلنا”، التي صورت على شكل الفيديو كليب، بمناسبة تنظيم المغرب لمؤتمر “cop 22″، المقام في مراكش

مشاركة