أب الفنان عمرو سمير يصاب بانهيار عصبي عند رؤية جثمان ابنه المتوفي

أصيب والد الفنان المصري عمرو سمير بانهيار عصبي أثناء بدء مراسم جنازة ابنه، كما دخل في نوبة بكاء شديدة، ليتمالك نفسه بعد فترة من الزمن بمساعدة من حوله وقرأ لابنه الفاتحة.

وانهار أب الفنان المتوفي بين يدي النجم المصري مدحت صالح الذي كان أول الحاضرين لتقديم واجب العزاء.

يشار أن عمرو سمير توفي قبل أسبوعين في أحد الفنادق بالعاصمة الإسبانية مدريد، إثر أزمة قلبية مفاجئة، عن عمر يناهز 33 عاماً.

ويذكر أن السلطات الإسبانية احتجزت الجثمان بعد وجود خطأ في حجز الفندق، حيث تبين أن الفنان الراحل توفي في غرفة محجوزة باسم صديقه، وطلب المدعي العام الإسباني التحقيق للتأكد من أن المتوفى ليس هو الشاب الذي حُجزت الغرفة باسمه، والتأكد أيضا من عدم وجود شبهة جنائية في الوفاة.

/ 7

مشاركة