شرين تتراجع عن قرار اعتزالها.. ومتابيعها يحتفلون

تراجعت الفنانة المصرية شرين عبد الوهاب، عن قرارها السابق باعتزال الفن، بعدما خلق اعتزالها جدلا كبير بالعالم العربي.

وكانت شرين قد صدمت متابعيها، بقرار اعتزالها صباح الاثنين الماضي وقالت إن قرارها نهائي وبلا رجعة، دون الإفصاح عن الأسباب التي دفعتها لاتخاذ هذا القرار.

إلا أنها خرجت في تسجيل صوتي جديد، ليلة أمس، تعلن تراجعها عن القرار السابق، بعد اجتماعات متكررة مع مجموعة من الفنانين في منزلها، يدعونها للعودة إلى الساحة الفنية باعتبار أنها ليست ملك نفسها ،على حد قول المنتج علي المولى "شيرين ملك الناس ولا يحق لها أن تتصرف على كيفها".

ويذكر أن شيرين تعد من أهم نجمات مصر والعالم العربي، بدأت مشوارها الفني عام 2000، بديو غنائي مع المطرب محمد محيي، حمل عنوان « بحبك »، ثم جمعها ديو مع تامر حسني بعنوان « لو خايفة »، حققا من خلاله نجاحا كبيرا، وكانت أغنية اه يالليل أول أغنية لها.

وتبقى الفنانة شرين من الأصوات التي استطاعت بفضل صوتها الدافئ واختياراتها الفنية الجميلة الناعمة، أن تحجز لنفسها مقعدا بين نجوم العالم العربي، وتكسب قلوب جمهور عريض، يمتد على امتداد المساحة الجغرافية التي تفصل المحيط عن الخليج.

مشاركة