الحكومة تدعو المواطنين للتبليغ عن سائقي الحافلات المتهورين

شرعت الحكومة المغربية في اعتماد مركز نداء خاص بالتبليغ عن المخالفات المرتكبة من قبل سائقي حافلات النقل العمومي للمسافرين.

أكد الوزير المنتدب المكلف بالنقل محمد نجيب بوليف، خلال ندوة صحافية، أن الهدف وراء هذه العملية، هو مراقبة سائقي الحافلات للحد من السلوكيات الخطيرة التي تؤدي بحياة العشرات على الطرقات.

حيث خصص رقم 4646 رهن إشارة لكل المواطنين المغاربة، للتبليغ عن أي تجاوزات أو مخالفات لسائقي حافلات النقل العمومي للمسافرين (أو حثى إذا شاهدت حافلة تمر بسرعة فيمكنك التبليغ عبر الرقم مباشرة وذلك لتوقيف سائقها وتجنب السرعة المفرطة).

ويقوم المركز في استقبال مكالمات المواطنين الراغبين في التبليغ عن المخالفات، خاصة بالنسبة للنقل العمومي، وتسجيل جميع المعلومات المتعلقة بالمخالف وعربته، ثم تكليف فرق المراقبة لبدء البحث من خلال المعلومات المتوفرة، ثم تتبع نتيجة المراقبة، فضلا عن إرسال كلمة شكر للمبلغ بواسطة رسالة قصيرة.

وتتأتي هذه الخطوة بعد المشروع الذي تبنته الوزارة من خلال إطلاق نظام كاشف للسرعة، وذلك من خلال وضع رادارات تعمل عن بعد ولمسافة قد تصل إلى حوالي 20 كلم، بهدف تعزيز وسائل المراقبة ووضع حد لتهور السائقين الذي يؤدي بحياة الكثيرين على طرقاتنا.

مشاركة