باريس تجمع عشاق الموضة في أسبوعها السنوي

بعد لقائهم في نيويورك ولندن ثم ميلانو، اجتمع عشاق الموضة والمصممين والمهتمين بعالم الأزياء وخبرائه في أسبوع الموضة في باريس، ليقدموا الجديد ويعرضوا آخر ما أبدعت أياديهم.

أسبوع الموضة الباريسي الذي يعد من الأحداث المهمة في عالم الموضة بالنظر لكون المدينة تعتبر مدينة للأزياء بامتياز، وقد بدأت عروضه الأولى منذ يوم الثلاثاء، قدم من خلالها "أنتوني فاكرليو" تشكيلة تعتمد على الجاذبية الجنسية، فيما قدم "سيمون بورت" عرضا غريبا من تشكيلة ملابس من الحجم الكبير.

اليوم الثاني من العروض تألق خلاله الثنائي الشاب الذكي "سيباستيان ماير" و"أرنو فيلان"، فبعدما استطاع الثنائي لفت الأنظار عن الموسم الماضي، جاء عرضهما لهذا العام ليثبت أنهما على المسار الصحيح.

وقدم المصمم البلجيكي فان نوتن عرضا متميزا أيضا، إذ أبان عن مدى تأثره بالطابع الباريسي في تصاميمه، وأرشيف هائل من الخبرة.

المصممون السابقي الذكر وآخرون، مرشحين لجائزة للمواهب الناشئة والتي أنشأت معرضا مفتوحا لها يستمر حتى الساعة التاسعة ليلا في شارع مونتين بمناسبة أسبوع الموضة.

مشاركة