تحرش مغاربة بسويديات يلغي أكبر مهرجان موسيقي في ستوكهولم

اضطرت اللجنة المنظمة لمهرجان "برافيلا"، أحد أكبر المواعيد الموسيقية بالسويد، إلى إلغائه ابتداءا من الموسم الحالي، بسبب تسجيل سلسلة من حالات الإعتداء الجنسي التي وصفت بـ "المفرطة" في حق شابات سويديات.

المهرجان الذي استقطب خلال دوراته السابقة عددا من الفنانين المشاهير حول العالم، سجل خلال دورته الحالية مجموعة من حالات الاغتصاب والتحرش الجنسي حسب ما أفاد به الموقع الإخباري الإيرلندي "بوز ".

وذكرت وسائل إعلام سويدية أن مهاجرين مغاربة وأفغانيين كانوا وراء عمليات التحرش والإعتداء الجنسي خلال الدورة السابقة للمهرجان في سنة 2016.

يذكر أن الشركة المنظمة للمهرجان '' إف كا بي سكوربيو'‘ شككت في الموضوع، متسائلة إن كانت حوادث التحرش الجنسي هي السبب الرئيسي للإلغاء أم أن الشركة تعاني من مشاكل مادية، حيث أعلنت خسائر بقيمة 7 ملايين دولار سنة 2016.

  • ريم مرسو

مشاركة