الحقاوي تلتفت للمسنين عبر مرصد للنهوض بوضعيتهم

أعلنت وزيرة التضامن والمرأة والأسرة والتنمية الاجتماعية، بسيمة الحقاوي، أمس على انطلاق مرصد وطني  للنهوض بوضعية الأشخاص المسنين، وذلك بسبب التحولات الديموغرافية التي يشهدها المغرب، والتي تستدعي "تبني مقاربات جديدة تأخذ بعين الاعتبار كل فئات المجتمع، بمن فيهم المسنون، عبر رصد حاجياتهم والنهوض بوضعيتهم".

"قضية الأشخاص المسنين يجب ن تكون موضع اهتمام مراكز البحث عبر إنجاز دراسات حول وضعيتهم، وتمكينهم من كافة حقوقهم"، تقول الحقاوي التي أكدت كون المرصد سيبنى على أساس تركيبة ثلاثية، تشرك جميع القطاعات الحكومية المعنية.

الإعلان عن المرصد الجديد يأتي في ظل تحولات عميقة يعيشها البلد على المستوى الديموغرافي، فقد أصبح الأشخاص البالغون من العمر 60 سنة فما فوق يمثلون نسبة 9.6 بالمائة من مجموع السكان، بينما لم تكن النسبة تتعدى 8.1 بالمائة سنة 2004، وهو ما يمثل زيادة بنسبة 35 بالمائة في ظرف عشر سنوات.

مشاركة