بعد بثها لفيديو مباشر من قلب حريق لندن.. قصة اختفاء مسلمة تثير تعاطفا دوليا

وثقت مصرية تدعى رانيا أبراهيم وهي مهاجرين مسلمة في لندن، في فيديو مباشر عبر حسابها موقع التواصل الاجتماعي "الفيسبوك"، أحداث الحريق الذي وقع قبل أيام ببرج "غرينفل" الشهير بلندن.

[soltana_embed]https://www.facebook.com/ribrham/videos/1499323993475925/[/soltana_embed]

وذكر موقع "سيدتي" أن "رانيا" قامت بنقل أحداث الحريق الذي تسبب في موت وإصابة عدد من الأشخاص، بالرغم من خوفها وذعرها من مصير مجهول لم تعلمه هي وقتها ولا يعلمه أي أحد حتى الآن.

وحسب ذات المصدر، فقد واجهت "رانيا" الكارثة بصمود وهدوء واضحين رغم علمها بمقدار الخطر الذي تواجهه مع أسرتها.

واستمر بث الفيديو الذي شغلته المصرية رانيا إبراهيم لمدة 6 دقائق و33 ثانية، ثم وانقطع بعدها بشكل مفاجئ وانقطعت معه أخبارها إلى حد الآن .

ووفق ذات المصدر فقد حقق الفيديو نسبة مشاهدة وصلت إلى ما يقرب من 900 ألف مشاهد وشاركه ما يقرب من 11 ألف شخص عبر صفحته.

وأثار الفيديو اهتمام المتتبعين، ما جعل الكثير منهم يتساءلون عن مصير رانيا وعائلتها، حيث توالت عبارات التعاطف والحزن من خلال التعليقات.

حريق

و صرحت رشا إبراهيم شقيقة المختفية وفق ذات المصدر، عن معاناتها في تلاعب البعض بمشاعرها، بعد أن قاموا بإبلاغها كذباً بأن شقيقتها بخير وأنهم بمستشفى للأطفال بعد إصابة ابنتها الكبيرة.

حريق

كما فندت صحة هذه المعلومات عبر صفحتها على "فيسبوك" مشيرة أنها لم تتلق أي معلومات حقيقية عن مكان تواجد رانيا وابنتها.

مشاركة