أغرب المواد المستخدمة في العطور.. والمكون الخامس سيدهشك !

من ذا الذي يستطيع مقاومة سحر العطور؟ فحتى لو كنت تعاني من حساسية مفرطة أو مشاكل في التنفس فإنك لا تستطيع الاستغناء عن عطرك المفضل.

لكن ماذا لو علمت أن بعض المواد التي تدخل في تركيبة العطور هي عبارة عن مخلفات الحيوانات وروائح هي في الأصل كريهة؟

غدد ذكور الغزلان:
1

الكل يعرف أن المسك يستخرج من الغزلان، ولكن البعض يجهل أنه مادة تفرزها غدد توجد بين قدمي ذكور الغزلان تكون برائحة كريهة جدا. ولا تتحول إلى عبير مدهش إلا بعد تركيبه مع سوائل أخرى.

إفرازات مؤخرة حيوان القندس:
2

مكون غريب وربما مقرف، يستخرج من غدد بالقرب من مؤخرة ذكر القندس. ولهذه المادة رائحة شبية برائحة الجلد والخشب. وتدخل اليوم في تركيبة أهم وأشهر العطور، وأيضا كمنكهات في بعض المنتجات الغذائية الطبيعية.

زيت نبات القسط:
3

لهذا النبات رائحة كريهة تشبه رائحة شعر الكلاب وهي مبللة، ولكن تصبح رائحة زيت النبتة من أجمل العطور حين تخلط مع إفرازات كل من حيوان القندس وقط الزباد.

العنبر:
4

العنبر ليس سوى قئ حوت العنبر عند مرضه، برائحة كريهة قوية، تتحول فيما بعد إلى أغلى المواد المستخدمة في صناعة العطور.

_الإندول من براز الحيوان:
5

مادة كيميائية، تكون برائحة كريهة في حالتها الخام، تستخرج من الأزهار الطبيعية بصعوبة، لذلك أصبح يستخرج الآن من قطران الفحم وبراز الحيوانات، وكذلك الحال بالنسبة لمادة السكاتول.

مسك حيوان الزباد:
6

مسك الزباد مادة مخاطية تستخرج من غدد حيوان الزباد الذي يعيش في كل من الهند ودول افريقية أخرى مثل اثيوبيا.

مشاركة