الشدادي تصدر ديوانها الجديد" تسير خطاي .. ولا أسير"

بعد مجموعتها الشعرية الأولى "دال النشيد.. ياء الأقاصي"، صدر للشاعرة المغربية دنيا الشدادي ديوان شعرى جديد، عنونته بـ" تسير خطاي .. ولا أسير " .وهى نصوص تتوزع بين الشكلين العمودي والتفعيلي

واستهلت الشاعرة ديوانها بمقولة الأديبة اللبنانية مي زيادة، والتي تقول فيها "أتمنى أن يأتي بعد موتى من ينصفني، ويستخرج من كتاباتي الصغيرة المتواضعة ما فيها من روح الإخلاص والصدق والحمية والتحمس لكل شيء حسن وصالح وجميل، لأنه كذلك، لا عن رغبة في الانتفاع به".

فيما اختتمته بمقطع من قصائده يُحيل إلى عنوان المجموعة الشعرية، تقول فيه "تسير خطاي لكن لا أسير/ وواقفةٌ وأيامى تسيرُ/ وَارسمُ لي على أفقٍ رجاءً/ ويُرسمُ لي ولا أدرى المصيرُ".

دنيا الشدادي شاعرة مغربية، شاركت في العديد من المهرجانات داخل المغرب وخارجه، وتتسم نصوصها بأنها تكسير للواقع المتكلس، ولا تعتبر نصوصها مجرد تعبير عن الحاضر الشعرى .. بل تنمية لإمكانات ذلك الحاضر، وتنويره، وتصفيته وإثرائه، أو تحويره.

مشاركة