شعبية ميركل تسجل ارتفاعا من جديد

أظهرت نتائج استطلاع للرأي أجري حديثا أن شعبية المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل سجلت ارتفاعا من جديد بعد أن شهدت تراجعا في الأشهر الأخيرة على خلفية سياستها في تدبير ملف اللاجئين.

وأفاد موقع (شبيغل أولاين) الألماني مساء اليوم الاثنين بأن المستشارة الألمانية التي شهدت خلال الشهر الماضي تراجعا كبيرا في ثقة المواطنين بسياستها ، بدأت شعبيتها ترتفع من جديد أكدته نتائج استطلاع للرأي أجرته القناة التلفزيونية الأولى (أ. إير . دي).

ووفق نتائج الاستطلاع الجديد فقد ارتفعت شعبية المستشارة بنسبة ثماني نقاط لتصل إلى 54 في المائة بين الألمان الذين شاركوا فيه.
وبالمقابل ، تراجعت ، وفق ذات النتائج ، شعبية زعيم الحزب الاجتماعي المسيحي هورست زيهوفر شريك ميركل الذي قاد حملة انتقادات ضدها منذ شهور بسبب سياستها إزاء اللاجئين ، إذ انخفضت بمقدار سبع نقاط ليسجل فقط نسبة 38 في المائة من التأييد لدى الذين شملهم الاستطلاع.

أما وزير المالية فولفغانغ شويبله ووزير الخارجية فرانك فالتر شتاينماير فيعتبران من أكثر السياسيين في حكومة ميركل شعبية ، إذ حصل هذا الأخير على نسبة 70 في المائة وهو على درجة يحصل عليها سياسي ألماني ، فيما أحرز شويبله على نسبة 66 في المائة .

واعتبر الموقع أن صورة التحالف الحاكم والذي يضم الحزبين المحافظين ، الديمقراطي المسيحي والاجتماعي المسيحي ، إلى جانب الاشتراكي الديمقراطي تحسنت بشكل طفيف. وقد عبر نسبة 41 في المائة من الألمان الذين شاركوا في الاستطلاع عن رضاهم من عمل الحكومة الاتحادية بقيادة ميركل مقارنة بنتائج شهر دجنبر .

مشاركة