حبس الإعلامية ريهام سعيد عاما ونصفا بقضية "فتاة المول"

قضت محكمة مصرية أمس الاثنين بحبس الإعلامية ريهام سعيد لإدانتها بالسب والقذف والاعتداء على الخصوصية في القضية المعروفة إعلاميا بـ"فتاة المول".

وقررت محكمة "الجنح" سجن ريهام سعيد سنة و6 أشهر وتغريمها نحو 1250 دولارا، فيما تستمر حملة أطلقها نشطاء على وسائل التواصل الاجتماعي لمنع ظهورها على القنوات الفضائية المصرية.

وكانت قناة "النهار" المصرية أوقفت إذاعة حلقات برنامج سعيد "صبايا الخير"، وفتحت تحقيقا موسعا بشأن الحلقة التي عرضت فيها صور شخصية لفتاة تم التحرش بها، والتي أثارت استياء واسعا.

مشاركة