طلبة مغاربة يخترعون سيارة تسير بالبطارية والألواح الشمسية

تمكن فريق (ENSACAR) المكون من 16 طالبا وطالبة، يتابعون دراستهم بالمدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية بأكادير، من اختراع سيارة مغربية بالكامل تسير بالبطارية والألواح الشمسية وتزن 200 كلوغرام، لتكون بذلك أول سيارة مغربية آمنة واقتصادية تجعل من احترام البيئة أهم أهدافها الأساسية.‬‬‬

وبحسب مصادر محلية، فإن الفريق يعتزم عرض السيارة قريبا في غرفة التجارة والصناعة بأكادير، حيث تم عرضها مؤخرا على هامش مهرجان السلامة الطرقية بساحة المشور بتزنيت، وذلك بحضور الخبراء والمختصين.

ويتوخى الطلبة المخترعون تمثيل المغرب في المسابقة الدولیة بمدینة لو مان الفرنسیة من یوم 13 إلى یوم 15 من شھر ماي القادم، التي دأبت شركة شیل البترولیة على تنظیها، وتتنافس فیھا سیارات إیكولوجیة صدیقة للبیئة وغیر ملوثة، یبتكرھا طلبة من مختلف دول المعمور.

وعن تكلفة السيارة، كشفت المصادر نفسها، أنها تقدر بما مجموعه 50000 درهم ( € 4500 )، مشيرا إلى أن الفريق المغربي يسعى إلى تطوير السيارة من أجل ضمان الفوز و تشريف المغرب في المسابقات العالمية.ب

مشاركة