مهندس أميركي يحول طائرة بوينج إلى منزل

بروس كامبل مهندس أمريكي من مدينة أوريغون اشترى طائرة بوينج 727 قديمة بمبلغ 100 ألف دولار وقام بتحويلها إلى منزل سكني لتبدو وكأنها استوديو معيشة لطيف.
قام كامبل بإزالة معظم مقاعد المقصورة تقريبا للحصول على مساحة أكبر تمكنه من التحرك بحرية وسهولة وليجعل من المقصورة غرفة للمعيشة، الأمر لم يقتصر على هذا فقط، حيث خصص مكان للتخزين، و استعانة بخزان للمياه، ومصرف، ما يجعله في النهاية مكانا مناسبا للعيش.
جهز كامبل الطائرة بالمستلزمات الضرورية للعيش حيث خصص مكانا لوضع الاريكة التي ينام عليها ،وجهزالطائرة بغسالة ملابس ،وخصص مكان للاستحمام، وحول غرفة القيادة إلى مكتب أطلق عليه ا"مكتب الفضاء الإلكتروني".فيما أبقى كامبل أحد الحمامات الثلاثة على متن الطائرة كما هو ، ويقول إنها مريحة جدا.
يقول بروس"أنه يشعر بالكثير من الراحة والهدوء في منزله الجديد، ويأمل الآن في شراء طائرة بوينغ 747-400 وهي أكبر بثلاث مرات من الطائرة الحالية، ليحصل على مساحة أكبر في منزله المستقبلي.
وذكر كامبل على موقعه بالإنترنت: لا شيء يضاهي البهجة والارتياح الذي يعيشها في منزله الذي يقول إنه من "الدرجة الفضائية"

/ 6

مشاركة